2024-07-18

خبراء صينيون يعودون للبلاد بعد تقديم الدعم للسعودية والكويت

تثبت الصين ان المعركة ضد فيروس كوفيد19 ليست لها حدود وطنية.. ها هو فريق طبي ساعد المملكة العربية السعودية والكويت في كيفية مواجهة كوفيد19 يعود للصين

يينتشوان : المشهد الصيني

بعد تقديم الدعم لاحتواء تفشي فيروس كورونا الجديد في كل من المملكة العربية السعودية ودولة الكويت، عاد فريق طبي صيني إلى البلاد على متن طائرة هبطت في مطار يينتشوان خهدونغ الدولي في يينتشوان، حاضرة منطقة نينغشيا ذاتية الحكم لقومية هوي شمال غربي الصين.

وتم إرسال الفريق الطبي المكون من ثمانية خبراء لمساعدة السعودية في مكافحة تفشي الفيروس يوم 15 أبريل، حيث يتخصص هؤلاء الخبراء في مجالات طبية مختلفة، بما في ذلك الاختبارات المعملية والأمراض المعدية والرعاية المركزة للجهاز التنفسي والطب الصيني التقليدي.

 كما حمل الفريق معه مستلزمات طبية شملت كمامات وبدلات واقية ومجموعات لاختبار الحمض النووي وموازين حرارة تعمل بالأشعة تحت الحمراء.

وخلال إقامتهم في المملكة العربية السعودية، تبادل الخبراء الصينيون الخبرات مع العاملين الطبيين السعوديين وقدموا لهم التدريب على الوقاية من كوفيد-19 ومكافحته وتشخيص المرضى وعلاجهم، كما قدموا تدريبات على الوقاية من الوباء للصينيين المغتربين في السعودية.

وبعد استراحة قصيرة، غادر الخبراء الصينيون السعودية يوم 27 أبريل متوجهين إلى دولة الكويت لمساعدة الجهود المحلية بشأن مكافحة الوباء، حيث تبادلوا الخبرات الصينية المعنية مع خبراء الصحة وعلماء الطب من الجانب الكويتي، وقدموا التوجيه الطبي والاستشارات الطبية اللازمة للصينيين المغتربين في الكويت.

وقال كواي ون، أمين لجنة الحزب الشيوعي الصيني لمركز نينغشيا للسيطرة على الأمراض والوقاية منها عند استقبال الخبراء في المطار: “أشعر بسعادة غامرة لرؤية زملائي ينزلون من الطائرة. هذه المعركة ضد الفيروس ليست لها حدود وطنية، وأنا متأثر حقًا بتفانيهم في علاج المرضى وإنقاذ الأرواح”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تصفح ايضاً