2024-04-18

شي يشدد على استيعاب ماهية التحديث الصيني النمط وتعزيزه

بكين :المشهد الصيني

شدد الرئيس الصيني شي جين بينغ على أهمية الفهم الصحيح للتحديث الصيني النمط، وتعزيزه بقوة.

أدلى شي، وهو أيضا الأمين العام للجنة المركزية للحزب الشيوعي الصيني ورئيس اللجنة العسكرية المركزية، بهذه التصريحات خلال كلمته في افتتاح جلسة دراسية في مدرسة الحزب التابعة للجنة المركزية للحزب الشيوعي الصيني (الأكاديمية الوطنية للحوكمة).

وحضر الجلسة الأعضاء المنتخبون حديثا والأعضاء الاحتياطيون باللجنة المركزية للحزب، وكذا كبار المسؤولين على مستوى المقاطعات والمستوى الوزاري.

وأوضح شي أن تلخيص نظرية التحديث الصيني النمط وبلورتها هما الابتكار النظري الرئيسي للمؤتمر الوطني الـ20 للحزب الشيوعي الصيني، كما يمثلان الإنجاز الرئيسي الأحدث في تطوير الاشتراكية العلمية.

ورأس مراسم افتتاح الجلسة الدراسية لي تشيانغ، وحضرها تشاو له جي، ووانغ هو نينغ، وتساي تشي، ودينغ شيويه شيانغ ولي شي. وهؤلاء جميعا أعضاء اللجنة الدائمة للمكتب السياسي للجنة المركزية للحزب الشيوعي الصيني.

وقال شي إن تحقيق تجديد الشباب الوطني العظيم للأمة الصينية يعد تطلعا مشتركا للشعب الصيني منذ بداية العصر الحديث، مضيفا أن المهمة التاريخية المتمثلة في استكشاف المسار الصيني نحو التحديث تقع على عاتق الحزب الشيوعي الصيني.

وشدد على أنه منذ المؤتمر الوطني الـ18 للحزب الشيوعي الصيني في 2012، حقق الحزب تقدما جديدا بناءً على الاستكشافات السابقة، وحقق ابتكارات واختراقات على نحو متواصل في النظرية والتطبيق، ودفع التحديث الصيني النمط ووسع نطاقه بنجاح.

وتابع شي قائلا إن الإنجازات والتغيرات التاريخية، خاصة القضاء على الفقر المدقع وإنجاز بناء مجتمع رغيد الحياة على نحو شامل، قد تمخضت عن مؤسسات أقوى وأسس مادية أمتن، كما مثلت مصدر إلهام لاتخاذ مبادرة أكبر نحو التحديث الصيني النمط.

ومشيرا إلى أن قيادة الحزب تمثل أمرا حيويا للاتجاه الأساسي للتحديث الصيني النمط ومستقبل هذا التحديث ونجاحه، وتحدد الطبيعة الجوهرية للتحديث الصيني النمط، لفت شي إلى أن التمسك بقيادة الحزب هو السبيل الوحيد نحو مستقبل واعد للتحديث الصيني النمط.

وأكد شي على أن عملية التحديث لدولة ما تحتاج إلى اتباع القواعد العامة للتحديث، ولكن يجب أن تتواءم عملية التحديث هذه مع واقعها وتتسم بالسمات الفريدة لسياقها.

ومستشهدا بالتقرير الذي تم تقديمه إلى المؤتمر الوطني الـ20 للحزب الشيوعي الصيني، قال شي إن التحديث الصيني النمط يتميز بخمس سمات فريدة في سياقه، فهو تحديث يستهدف عددا هائلا من السكان، ويهدف إلى تحقيق ازدهار مشترك للجميع، وتحقيق تقدم مادي وثقافي وأخلاقي، وتحقيق تناغم بين الإنسانية والطبيعة، ويتسم بالتنمية السلمية.

وأضاف أن التحديث الصيني النمط يمثل نموذجا جديدا لتقدم البشرية، ويبدد الخرافة التي تقول إن “التحديث يعني محاكاة الغرب”، ويقدم صورة أخرى للتحديث، ويزيد القنوات التي تستطيع من خلالها الدول النامية تحقيق التحديث، ويقدم حلا صينيا للمساعدة على استكشاف نظام اشتراكي أفضل للبشرية.

وذكر شي أن تعزيز التحديث الصيني النمط هو مسعى منهجي، لافتا إلى أنه يمثل أيضا مهمة استكشافية.

وأوضح أنه بمجرد صياغة الاستراتيجية، يجب الالتزام بها على المدى الطويل، مضيفا أن يجب ضمان المسار الصحيح للتحديث الصيني النمط.

واستطرد شي قائلا إنه يجب وضع الابتكار في موقع هام من التنمية الوطنية الشاملة، ويجب بذل الجهود لتحقيق كفاءة أعلى من تلك التي تحققها الرأسمالية، بالتزامن مع الحفاظ على العدالة في المجتمع على نحو أكثر فاعلية.

وطالب أيضا ببذل المزيد من الجهود لتعزيز الانفتاح عالي المستوى، وإشراك الصين بعمق في التقسيم الصناعي العالمي للعمل، والتعاون العالمي.

وأوضح أن “قضية تعزيز التحديث الصيني النمط، التي تعد تجربة غير مسبوقة ورائدة، ستواجه بالتأكيد جميع أنواع المخاطر والتحديات والصعوبات، وحتى العواصف الخطيرة، ويمكننا توقع بعضها ولا يتسنى لنا توقع بعضها الآخر”. وتابع شي يقول “دعونا نستغل الروح القتالية التي لا تقهر لدينا في فتح آفاق جديدة لقضيتنا”.

وشدد شي على أهمية العمل خلال العام الجاري على تعزيز التحديث الصيني النمط، كما شدد على وجوب تنفيذ قرارات وخطط اللجنة المركزية للحزب على نحو كامل، وبذل الجهود لتحقيق تحسين شامل في الاقتصاد.

وخلال ترؤسه مراسم افتتاح الجلسة، قال لي تشيانغ إن الكلمة المهمة التي ألقاها شي تثري نظرية التحديث الصيني النمط وتنمِّيها، ويتعين دراستها واستيعابها بعناية. ودعا إلى التفكير والعمل بما يتوافق مع المبادئ التوجيهية الواردة في الكلمة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تصفح ايضاً