2024-04-13

وزير الخارجية الصيني يدحض ما يسمى “فخ الديون” في التعاون الصيني-الإفريقي

لادعاء الذي يسمى “فخ الديون” لا أساس له واختلقه بعض الأشخاص الذين لديهم دوافع خفية لتشويه التعاون الصيني-الإفريقي

وانغ يي وزير الخارجية الصينية

مومباسا :المشهد الصيني

 قال عضو مجلس الدولة وزير الخارجية الصيني الزائر وانغ يي هنا يوم الخميس، إن الادعاء الذي يسمى “فخ الديون” لا أساس له واختلقه بعض الأشخاص الذين لديهم دوافع خفية لتشويه التعاون الصيني-الإفريقي.

أدلى وانغ بهذه التصريحات في مؤتمر صحفي مشترك مع وزيرة خارجية كينيا ريتشيل أومامو.

أوضح وانغ أن التعاون الصيني-الإفريقي تعاون جنوبي-جنوبي، يُظهر الدعم والمساعدة المتبادلين بين الدول النامية، مضيفا أن الصين لم تضع قط أي شروط سياسية لتعاونها مع إفريقيا، ولم تفرض قط إرادتها على دول أخرى.

واستطرد قائلا إن جميع مشاريع التعاون بين الصين وكينيا خضعت للتخطيط والبحث العلمي، وحققت منافع للشعب الكيني وعززت التنمية والنهضة الوطنيين في البلد.

وأشار وانغ إلى أن كينيا مدينة بـ80 في المئة من دينها الأجنبي لمؤسسات مالية متعددة الأطراف، ودينها للصين في معظمه قروض ميسرة.

وذكر وانغ أن ما يسمى “فخ الديون” هو في الأساس فخ سردي اختلقته قوى لا تريد أن ترى تنمية سريعة في إفريقيا.

وأضاف وانغ أنه إذا كان هناك أي فخ في إفريقيا، فهو فخ الفقر والتخلف، الذي يجب أن تتخلص منه الدول الإفريقية في أقرب وقت ممكن. وتابع قائلا إن الصين مستعدة للعمل مع جميع البلدان الصديقة لمساعدة الدول الإفريقية على تسريع التعافي فيما بعد جائحة كورونا، والتخلص من الفقر والتخلف، ومواكبة العصر في أقرب وقت ممكن، وتحقيق تنمية مشتركة، من أجل خلق مستقبل أفضل معا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تصفح ايضاً