2024-04-18

وزيرة خارجية منغوليا: على العالم بأسره التعلم من تجربة الصين في تخفيف حدة الفقر وليس بلدنا فحسب

“أعتقد أنه ليس بلدنا فحسب، بل يتعين على بلاد العالم بأسرها أن تدرس تجربة الصين في التخفيف من حدة الفقر وأن تتخذ إجراءات تتناسب مع خصوصياتها”.

أولان باتور :المشهد الصيني

قالت وزيرة الخارجية المنغولية باتمونخ باتسيتسيغ إنه ليس منغوليا فحسب، بل العالم بأسره يجب أن يتعلم من تجربة الصين في التخفيف من حدة الفقر.

وصرحت باتسيتسيغ لوكالة أنباء ((شينخوا)) في مقابلة أجريت معها مؤخرا بأن التخفيف من حدة الفقر هو تحد عالمي وهدف رئيسي من أهداف الأمم المتحدة للتنمية المستدامة.

وأفادت باتسيتسيغ أن الصين انتشلت 770 مليون شخص من براثن الفقر منذ بداية الإصلاح والانفتاح قبل أكثر من 40 عاما، وأعلنت انتصارها في القضاء على الفقر المدقع في البلاد، مشيرة إلى أن هذا الإنجاز هو نتيجة لسياسات الصين طويلة الأجل والمتسقة والعقلانية.

وقالت باتسيتسيغ “أعتقد أنه ليس بلدنا فحسب، بل يتعين على بلاد العالم بأسرها أن تدرس تجربة الصين في التخفيف من حدة الفقر وأن تتخذ إجراءات تتناسب مع خصوصياتها”.

وأضافت أن منغوليا تولي أهمية كبيرة لمكافحة الفقر وزيادة دخل مواطنيها وتحسين نوعية حياتهم.

وتابعت أنه بالإضافة إلى ذلك، تخطط البلاد لإجراء إصلاحات تعليمية ودعم الشركات الصغيرة والمتوسطة الحجم وتنفيذ برامج تدريب للشباب وإصلاح نظام الرعاية الاجتماعية وبناء مساكن عامة للإيجار.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تصفح ايضاً