2024-02-20

رئيس الوزراء: باكستان يمكنها الاستفادة من تجربة الصين في التنمية والاستقرار الاقتصادي

قال رئيس الوزراء الباكستاني عمران خان إن بلاده يمكن أن تستفيد من الخبرات الصينية في التنمية والاستقرار الاقتصادي، وذلك بما حققته من تنمية سريعة وقوة تتزايد يوما بعد يوم
وقدم خان الشكر للحكومة الصينية على بدء مشاريع تنموية مختلفة في مقاطعة بلوشستان جنوب غربي البلاد، وخاصة في ميناء غوادار، قائلا إن الميناء أصبح نقطة محورية للتنمية في باكستان والمنطقة ككل.

إسلام أباد :المشهد الصيني

قال رئيس الوزراء الباكستاني عمران خان إن بلاده يمكن أن تستفيد من الخبرات الصينية في التنمية والاستقرار الاقتصادي، وذلك بما حققته من تنمية سريعة وقوة تتزايد يوما بعد يوم.

وقال خان في كلمة ألقاها اثناء مراسم وضع حجر أساس العديد من المشاريع في ميناء غوادار بجنوب غرب البلاد، بما في ذلك بدء إنشاء منطقة غوادار الحرة الشمالية، ومصنع للأسمدة للكيماوية، ومبنى للمعارض، ومصنع لتحصين الحيوانات، ومصنع لزيوت التشحيم، إنه يمكن لباكستان أن تترجم حلم الازدهار الاقتصادي والتنمية من خلال الاستفادة من الموقع الاستراتيجي للبلاد وصداقتها عميقة الجذور مع الصين.

وتم افتتاح مركز زراعة الأنسجة النباتية الاستوائية في ميناء غوادار رسميا خلال الحفل الذي حضره أيضا رئيس مجلس الشيوخ الباكستاني صادق سانجراني، ووزراء فيدراليون باكستانيون، إضافة إلى السفير الصيني في باكستان نونغ رونغ، وعدد من السفراء وكبار الدبلوماسيين من دول أخرى.

وقدم خان الشكر للحكومة الصينية على بدء مشاريع تنموية مختلفة في مقاطعة بلوشستان جنوب غربي البلاد، وخاصة في ميناء غوادار، قائلا إن الميناء أصبح نقطة محورية للتنمية في باكستان والمنطقة ككل.

وقال إن استكمال مشاريع البنية التحتية في غوادار من شأنه أن يعطي زخما للتجارة الإقليمية ويعزز النشاط الاقتصادي، مضيفا أن “ميناء غوادار سيُربط بآسيا الوسطى … لقد وقعنا بالفعل اتفاقيات مع طاجيكستان وأوزبكستان”.

وقال رئيس الوزراء إن حكومة باكستان ستبدأ خدمة الشباك الواحد في غوادار لتسهيل الأمور على المستثمرين الأجانب، وخاصة المستثمرين الصينيين، وصولا لتعزيز الاستثمار الأجنبي المباشر والصادرات.

وقال خان “إننا نشجع المستثمرين الصينيين الذين يستثمرون في تصنيع المنتجات التي يمكن تصديرها ومساعدة باكستان على كسب النقد الأجنبي”.

كما شدد على التنفيذ المبكر للمشاريع في إطار الممر الاقتصادي الصيني-الباكستاني، الذي يعد ميناء غوادار جزءا مهما منه، وطالب الإدارات المعنية بتذليل العقبات أمام الأعمال التجارية المتعلقة بالممر الاقتصادي الصيني-الباكستاني.

وبهذه المناسبة، قال السفير الصيني إن الصين وباكستان عملا يدا بيد في غوادار على عمليات الموانئ، وتطوير المنطقة الحرة، والبنية التحتية للنقل، وأنجزتا سلسلة من المشاريع الاجتماعية والمعيشية في السنوات القليلة الماضية.

وأضاف السفير أن الصين ستعمل مع باكستان لتسريع بناء المشروع وفقا للجدول الزمني، وتعزيز تشغيل ميناء غوادار والبنية التحتية والصناعة والتنمية الاجتماعية بشكل مستمر لتعزيز التنمية عالية الجودة للممر.

وقال “من خلال اتباع نهج شاملة للتنمية، فإن ميناء غوادار يمضي على طريقه الصحيح ليصبح مركزا إقليميا للأعمال والتجارة”.

وخلال الحفل، وقعت الحكومة الصينية أيضا مع الجانب الباكستاني مذكرة تفاهم للتبرع بـ3000 مجموعة من أنظمة الطاقة الشمسية للشعب الباكستاني لمواجهة تغير المناخ، وأيضا اتفاقية تنفيذية لمساعدة محطة تحلية المياه في ميناء غوادار بطاقة إنتاجية تصل إلى 5000 طن من المياه العذبة يوميا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تصفح ايضاً