2024-07-18

الصين تعطي الأولوية لتطوير الطاقة غير الأحفورية

أفاد كتاب أبيض صدر أن الصين تعطي الأولوية للطاقة غير الأحفورية، وتسعى جاهدة لاستبدال الطاقة عالية الكربون بالطاقة منخفضة الكربون والطاقة المتجددة.

بكين :المشهد الصيني

أفاد كتاب أبيض صدر أن الصين تعطي الأولوية للطاقة غير الأحفورية، وتسعى جاهدة لاستبدال الطاقة عالية الكربون بالطاقة منخفضة الكربون والطاقة المتجددة.

وقال الكتاب الأبيض الصادر عن المكتب الإعلامي لمجلس الدولة تحت عنوان “الطاقة في عصر الصين الجديد” إن الدولة تسهل استخدام الطاقة الشمسية، وتطور طاقة الرياح، والطاقة الكهرومائية، فضلاً عن الطاقة النووية الآمنة والمنظمة، مع تطوير الكتلة الحيوية والطاقة الحرارية الأرضية وطاقة المحيطات وفقًا للظروف المحلية.

تعمل الدولة على زيادة معدل الاستخدام الإجمالي للطاقة المتجددة ، حيث بلغ متوسط معدل الاستهلاك الوطني لطاقة الرياح 96 في المائة، ومعدل استهلاك الطاقة الكهروضوئية الشمسية بنسبة 98 في المائة، وطاقة المياه في أحواض الأنهار الرئيسية 96 في المائة في عام 2019، حسب الكتاب الابيض.

وقال إن “تطوير واستخدام الطاقة غير الأحفورية عنصر رئيسي للانتقال إلى نظام طاقة منخفضة الكربون وصديق للبيئة”.

ومع إعطاء الأولوية للطاقة غير الأحفورية، عززت الدولة أيضًا التنمية النظيفة والفعالة واستخدام الطاقة الأحفورية.

وذكر الكتاب الأبيض أن الفحم لا يزال مصدر الطاقة الأساسي، مضيفًا أن إنتاج البلاد السنوي من الفحم الخام تراوح بين 3.41 مليار طن و 3.97 مليار طن منذ عام 2012.

وتعمل الدولة على تسهيل الاستخدام الآمن والذكي والأخضر للفحم. وخفضت الصين من 2016 إلى 2019 أكثر من 900 مليون طن من الطاقة الإنتاجية القديمة للفحم سنويًا في المتوسط.

وقال الكتاب الأبيض أن “التنمية الخضراء لقطاع الطاقة لعبت دورًا مهمًا في تقليل انبعاثات الكربون”.

وبحلول عام 2019، انخفضت كثافة انبعاثات الكربون في الصين بنسبة 48.1 في المائة مقارنة بعام 2005 ، وهو ما تجاوز الهدف المتمثل في خفض كثافة انبعاثات الكربون بنسبة 40 إلى 45 في المائة بين عامي 2005 و 2020 ، مما يعكس اتجاه النمو السريع لانبعاثات ثاني أكسيد الكربون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تصفح ايضاً