2024-04-13

خبراء : خطاب شي في قمة بريكس الـ12 يؤيد التعددية والتعاون في مكافحة الوباء

قال خبراء أجانب إن خطاب الرئيس الصيني شي جين بينغ في قمة بريكس الثانية عشرة سيعزز الثقة بحماية التعددية وتوسيع التعاون العالمي لمكافحة الوباء وإنعاش الاقتصاد العالمي.

بكين :شينخوا، المشهد الصيني

 قال خبراء أجانب إن خطاب الرئيس الصيني شي جين بينغ في قمة بريكس الثانية عشرة سيعزز الثقة بحماية التعددية وتوسيع التعاون العالمي لمكافحة الوباء وإنعاش الاقتصاد العالمي.

وفي أحاديثهم لوكالة أنباء ((شينخوا))، أشاد الخبراء في ردهم على خطاب الرئيس الصيني في القمة بالصين لدورها النشط منذ فترة طويلة في تعاون بريكس ومساهماتها المهمة في التعاون بين دول الكتلة.

في كلمته أمام قمة الاقتصادات الناشئة الـ5 الرئيسية– البرازيل وروسيا والهند والصين وجنوب إفريقيا– يوم الثلاثاء في بكين عبر رابط فيديو، طرح الرئيس شي سلسلة من المقترحات للتعاون بين دول بريكس بهدف التغلب على التحديات العالمية بما في ذلك جائحة كوفيد-19 والركود الاقتصادي العالمي.

وأشاد جيم أونيل، رئيس مجلس إدارة مؤسسة ((تشاثام هاوس)) البحثية في لندن، بدعوة الرئيس شي لدعم التعددية، قائلا إن حماية التعددية وسط جائحة فيروس كورونا الجديد “أمر مهم للغاية”.

وأضاف أونيل، الذي صاغ في أوائل العقد الأول من القرن الحالي مصطلح بريك كاختصار لمجموعة الأسواق الناشئة البرازيل وروسيا والهند والصين، أنه يجب على الدول تعزيز وتنسيق جهودها لتطوير العلاجات واللقاحات، معربا عن أمله في عودة كل دول الكتلة إلى نمو أقوى بعد الجائحة.

ومن جانبه، قال بي. آر. ديباك، رئيس مركز دراسات الصين وجنوب شرق آسيا في جامعة جواهر لال نهرو في نيودلهي، إن “تصريحات الرئيس شي في محلها للغاية ومباشرة وتتطلع إلى المستقبل”.

ووصف ديباك مقترحات الرئيس شي لتعميق التضامن والتعاون في التعامل المشترك مع كوفيد-19 وإعطاء الأولوية لمستوى معيشة الناس من خلال القضاء على الفقر وبناء شراكة بريكس بشأن الثورة الصناعية الجديدة بأنها “حاسمة”.

وقال كوه تشين يي، رئيس جمعية البحار الجنوبية في سنغافورة، إن الصين انضمت إلى مرفق كوفاكس، المبادرة العالمية المدعومة من منظمة الصحة العالمية، لضمان الوصول العالمي الفعال والعادل إلى لقاحات كوفيد-19 والتزمت بالانفتاح في الاقتصاد والتجارة مما “أظهر دعمها المستمر للتعددية”.

وفي رده على دعوة الرئيس شي لتعزيز القضاء على الفقر كهدف أساسي للمجتمع الدولي، قال الكاتب الصحفي المصري كمال جاب الله إن نجاح الصين في القضاء على الفقر “ليس مكسبا للصين فحسب، بل مكسبا للعالم أيضا”.

وأضاف جاب الله أن الصين قدمت نموذجا للدول الأخرى لرفع “مستوى معيشة الشعب وتعزيز التنمية المستدامة”.

وقال جاني روسو، رئيس كلية العلوم الاقتصادية والتجارية بجامعة ويتواترسراند، إن القمة مهمة جدا لأنها تأتي في وقت صعب للغاية في ظل عدد من القضايا مثل الوباء الذي يؤثر على العالم وأعضاء بريكس.

وأوضح أن الدول لا تستطيع محاربة الوباء بمفردها، مضيفا أن “الطريقة الوحيدة التي يمكن أن يتجاوز بها العالم الوباء تكمن في الشراكات”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تصفح ايضاً