2024-06-13

بحضور والي البحر الاحمر : الإمارات تسلم (68) الف طن من القمح دعماً للسودان

بتوجيه من صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آلِ نهيان ولي عهد ابوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة بدولة الإمارات العربية المتحدة

الخرطوم / هند بشارة

تسلمت الحكومة الإنتقالية في السودان دعماً إماراتيا تمثل في (68) الف طن من القمح مقدمة من صندوق ابوظبي للتنمية بتوجيه من صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آلِ نهيان ولي عهد ابوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة بدولة الإمارات العربية المتحدة، وذلك بمدينة بورتسودان في احتفال رسمي شرفه السيد عبد الله شنقراي والي ولاية البحر الأحمروالسيد رحمة فاضل الشامسي القائم بأعمال سفارة الإمارات بالخرطوم والسيد محمد علي عبدالله وكيل وزارة الصناعة والتجارة والسيد محمد علي مساعد مدير هئية المخزون الإستراتيجي في السودان.
وأشاد والي ولاية البحر الاحمر خلال الحفل بالدعم الاماراتي المتواصل إلى السودان،مؤكداً أن العلاقات السودانية الإماراتية علاقات راسخة وتاريخية مشيراً إلى أن الإمارات ظلت تدعم السودان في كافة المجالات.
وقال السيد رحمة فاضل الشامسي القائم باعمال سفارة الإمارات في الخرطوم إن الامارات تسلم اليوم دفعة جديدة من الدعم المتواصل إلي الشعب السوداني الشقيق وهي عبارة عن 68 ألف طن من القمح وهي تاتي تنفيذا لتوجيهات القيادة الكريمة بالدولة لدعم السودان في كافة المجالات وتعبيرا عن عمق العلاقات الطيبة بين الدولتين والشعبين الإماراتي والسوداني ناقلاُ أمنيات الإمارات للسودان بالاستقرار والتقدم والازدهار .
من جانبه أكد سعادة محمد سيف السويدي مدير عام صندوق أبوظبي للتنمية.. أن الصندوق بالتعاون مع الحكومة السودانية نفذ خلال الفترة الماضية حزمة مساعدات بقيمة حوالي 556.5 مليون دولار لدعم القطاع المالي والاقتصادي بالإضافة توفير الدعم للقطاعات الصحية والتعليمية والغذائية والزراعية وذلك في إطار استمرار الصندوق في تقديم برامج المساعدات المخصصة للشعب السوداني الشقيق لاستكمال ما تبقى من منحة دولة الإمارات والبالغ قيمتها 1.5 مليار دولار.
وأضاف إن دولة الإمارات ملتزمة بالاستمرار بتنفيذ حزمة المساعدات التي أقرتها والبالغ قيمتها الاجمالية 1.5 مليار دولار والمخصصة لتلبية احتياجات الشعب السوداني من السلع الأساسية، بالإضافة إلى تحقيق الاستقرار المالي الاقتصادي الذي تسعى اليه الحكومة السودانية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تصفح ايضاً