2024-02-27

شي يلقي الضوء على “إجراءات الصين الاستثنائية” للتعامل مع “كوفيد-19”

الرئيس شي: ” تحت القيادة القوية للجنة المركزية للحزب، كبحت الصين تفشي المرض بشكل فعال وحمت حياة الشعب وصحته إلى أكبر درجة… بالإرادة الموحدة، وضع الشعب الصيني دفاعا قويا لاحتواء المرض .. الصين بذلت جهودا غير مسبوقة لحماية الأرواح، بحشد دعم من الدولة بأكملها، وملايين الأفراد من الكوادر الطبية حاربوا المرض في الخط الأمامي في أنحاء البلاد

بكين:المشهد الصيني

 قال الرئيس الصيني شي جين بينغ إن اللجنة المركزية للحزب الشيوعي الصيني تبنت إجراءات استثنائية للتعامل مع الحادث الاستثنائي لمرض فيروس كورونا الجديد (كوفيد-19).

أدلى شي وهو أيضا الأمين العام للجنة المركزية للحزب الشيوعي الصيني ورئيس اللجنة العسكرية المركزية بهذه التصريحات خلال اجتماع عقد في بكين لتكريم نماذج يحتذى بها في معركة الصين ضد المرض.

قال شي إن الصين خاضت “حربا شعبية” عندما واجهت المرض المفاجئ والشرس.

تم احتواء تفشي المرض خلال أكثر من شهر بقليل، وخلال حوالي شهرين انخفضت الزيادة اليومية في عدد حالات الإصابة المحلية لأرقام احادية، وفي غضون نحو ثلاثة أشهر تم تحقيق النصر الحازم في المعركة للدفاع عن مقاطعة هوبي وحاضرتها ووهان — المنطقة التي كانت الأكثر تضررا من المرض في البلاد.

قال الرئيس إن الصين تحركت للفوز بالحروب ضد تفشي المرض بشكل متفرق خلال الأشهر القليلة الماضية وضمان تحقيق إنجازات استراتيجية كبيرة في الحرب ضد المرض.

أضاف الرئيس أن اللجنة المركزية للحزب الشيوعي الصيني أصرت على إعطاء حياة وصحة الشعب الأولوية، مشيرا إلى أنه تم بذل جميع الجهود المطلوبة لضمان عدم ترك أى مريض دون علاج.

واستطرد شي أن الحكومة غطت التكلفة الكاملة لعلاج مرضى كوفيد-19.

قال شي إنه تحت القيادة القوية للجنة المركزية للحزب، كبحت الصين تفشي المرض بشكل فعال وحمت حياة الشعب وصحته إلى أكبر درجة.

أشار شي إلى أنه بالإرادة الموحدة، وضع الشعب الصيني دفاعا قويا لاحتواء المرض.

قال شي إن الصين بذلت جهودا غير مسبوقة لحماية الأرواح، بحشد دعم من الدولة بأكملها.

وأضاف الرئيس أن ملايين الأفراد من الكوادر الطبية حاربوا المرض في الخط الأمامي في أنحاء البلاد، حيث أسرع ما يزيد على 40 ألف شخص من الكوادر الطبية من أجزاء أخرى من البلاد لدعم مقاطعة هوبي.

وأشار الرئيس إلى أن الاقتصاد الصيني يتحول إلى الأفضل بشكل مطرد، حيث نسقت البلاد احتواء المرض مع النمو الاقتصادي بعد التفشي المفاجئ للمرض.

ذكر الرئيس أن الصين أصبحت أول الاقتصادات الكبيرة التى تعود إلى النمو منذ تفشي المرض، وقادت العالم في السيطرة على المرض والتعافي الاقتصادي.

وأضاف الرئيس أن “هذا يثبت قدرة الصين القوية على التعافي والحيوية الهائلة”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تصفح ايضاً