2024-04-18

مقاطعة قويتشو الجبلية تخفف حدة الفقر بزراعة الخضروات بالتقانات الحديثة

مقاطعة قويتشو في جنوب غربي الصين، وهي المقاطعة الجبلية الوحيدة في البلاد التي لا توجد بها سهول طورت تقنية زراعية عالية الإنتاج تتماشى مع خصائص المناخ الجبلي والارتفاعات المختلفة.. تلك التقنية غيرت زراعة الخضروات من موسم إلى موسمين أو ثلاثة مواسم أو حتى مواسم متعددة، مما زاد من مؤشر زراعة المحاصيل المتعددة.

تخفيف حدة الفقر بالعلوم والتكنولوجيا في مقاطعة قويتشو

بكين:المشهد الصيني

 تقع مقاطعة قويتشو في جنوب غربي الصين، وهي المقاطعة الجبلية الوحيدة في البلاد التي لا توجد بها سهول، بل مساحة الاراضي الزراعية بها قليلة أيضا، إذا تتمتع هذه المقاطعة بالتضاريس الكارستية وخصائص المناخ الجبلي الفريدة، وفي ظل هذه الظروف الطبوغرافية والمناخية، أصبح من الصعب استخدام الآلات الزراعية ،فقيمة الإنتاج محدودة. ومع ذلك، أصبحت الخضروات واحدة من الصناعات الهامة للتخفيف من حدة الفقر في قويتشو، لذا فإن قويتشو أصبحت في حاجة ماسة إلى تقنيات زراعة الخضروات.

تتولى منغ بينغ هونغ منصب مديرة معهد البستنة بأكاديمية قويتشو للعلوم الزراعية. وقادت فريقها للتعاون مع قسم الأرصاد الجوية، ونجحوا في تطوير تقنية زراعية عالية الإنتاج تتماشى مع خصائص المناخ الجبلي والارتفاعات المختلفة. وقد تغيرت زراعة الخضروات من موسم إلى موسمين أو ثلاثة مواسم أو حتى مواسم متعددة، مما زاد من مؤشر زراعة المحاصيل المتعددة.

ومن خلال الدراسات، اقترح فريق منغ بينغ هونغ استخدام حزام زراعة الخضروات ذات الإنتاج العالي في منطقة الوادي المنخفضة الارتفاع في الخريف والشتاء، واستخدام حزام زراعة الخضروات ذات الإنتاج العالي في المناطق المرتفعة من 1300-2400 متر في الربيع والصيف، واستخدام حزام زراعة الخضروات العالية الجودة في المناطق ذات الارتفاع المتوسط بين 600-1300 متر. وقد فازت ستة من هذه النماذج الزراعية ببراءات اختراع وطنية.

وأجرى فريقها أيضا تجربة زراعية في مناطق مختلفة من مقاطعة قويتشو، واختار 61 نوعا ممتازا ومناسبا من الخضروات، مثل الملفوف الصيني والفجل والخس ووغيرها من الأصناف الأخرى، وتغلبوا على صعوبات فنية مختلفة، حتى أصبح بالإمكان سد فجوة التوريد في غير موسم إنتاج الخضروات.

ومنذ أكثر من 30 عاما، كانت منغ بينغ هونغ تبذل جهودها في بحث الخضروات وتعميم تقنية زراعتها. وقالت لمراسل شينخوا إنه لا يمكن إجراء البحث في المختبر فقط، بل يجب تركيز الأعمال على تلبية احتياجات السوق والمستهلكين بالاضافة إلى احتياجات البيئة الإيكولوجية لمقاطعة قويتشو. ولا يمكن اقتصار قيمة الباحثين على بعض السلالات النادرة، بل يتعين خدمتها للجمهور.

وبفضل جهودها الدؤوبة، استمرت مساحة زراعة الخضراوات وإنتاجها في مقاطعة قويتشو في ازدياد، كما ارتفع دخل المزارعين بشكل ملحوظ. وقبل صناعة الخضروات، زادت قيمة الإنتاج السنوي لكل مو من عشرة آلاف يوان إلى ثلاثين ألف يوان.

الآن، قادت منغ بينغ هونغ فريقًا لتعزيز الإنتاج الفعال للخضروات في مقاطعة قويتشو بقيمة إنتاجية إجمالية تزيد عن 34 مليار يوان، واستفاد منه حوالي مائتي ألف مزارع، بما في ذلك 17 ألف أسرة فقيرة.

وتعتقد منغ بينغ هونغ بأن أسلوب “تكوين الدم” لتخفيف حدة الفقر هو دعم تطوير الصناعة، ولا يمكن التخفيف من حدة الفقر الحقيقي إلا من خلال دعم التنمية الصناعية. وتبنت هي وأعضاء فريقها أشكالًا مختلفة مثل التدريس والتدريب في الموقع، والتوجيه الميداني، وتدريب الكوادر، ودخول منازل المزارعين لإجراء تدريب تقني على زراعة الخضروات، والإجابة على أسئلة مزارعي الخضروات من خلال منصة الوسائط الجديدة، وتعميم التقنيات الزراعية الجديدة.

وبعد انتخابها نائبة بالمجلس الوطني لنواب الشعب الصيني، ركزت منغ بينغ هونغ اهتمامها على العلوم والتكنولوجيا الزراعية. وفي الدورتين لعام 2018، ألقت كلمة حول مسألة تقييم المستوى التقني الوظائفي للمزارعين، وحظيت باهتمام الوزارات واللجان الوطنية ذات الصلة. وفي عام 2019، قدمت منغ بينغ هونغ مقترحات لتعزيز بناء مواهب العلوم والتكنولوجيا الزراعية في المنطقة الغربية ودعم تطوير صناعة الخضروات التي حظيت بتقدير كبير من قبل قادة الحكومة المركزية ومقاطعة قويتشو.

وفي الدورتين هذا العام، بعد إجراء بحث مكثف، قدمت منغ بينغ هونغ اقتراحات لتحسين جودة المنتجات الزراعية الخضراء وتحسين البنية التحتية الزراعية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تصفح ايضاً