2024-02-20

سفير الصين: المملكة المتحدة اتخذت “قرارا سيئا للغاية” بشأن هواوي

“إن هذا قرار سيء للغاية…. إنه يوم مظلم للعلاقات الصينية-البريطانية … إنه يوم أكثر قتامة بالنسبة للمملكة المتحدة لأنك ستفوت فرصة أن تكون دولة رائدة”.

لندن:المشهد الصيني

 صرح ليو شياو مينغ سفير الصين لدى بريطانيا بأن الأخيرة اتخذت “قرارا سيئا للغاية” بشأن شركة التكنولوجيا الصينية ((هواوي))، يمثل “يوما مظلما للعلاقات الصينية-البريطانية”.

صرح ليو بذلك في مقابلة مع ((بي بي سي)) ردا على التحول السياسي الأخير للحكومة البريطانية بشأن شركة ((هواوي)) التي ظلت تعمل في البلاد منذ 20 عاما.

وقال ليو “إن هذا قرار سيء للغاية. قلت عندما تم الإعلان عن هذا القرار، هذا يوم مظلم لهواوي. إنه يوم مظلم للعلاقات الصينية-البريطانية”.

وأضاف “إنه يوم أكثر قتامة بالنسبة للمملكة المتحدة، لأنك ستفوت فرصة أن تكون دولة رائدة”.

وأعلنت الحكومة البريطانية الأسبوع الماضي أنه سيتم حظر شراء أجهزة هواوي الجديدة التي تدعم شبكة الجيل الخامس بعد 31 ديسمبر 2020 وستتم إزالة جميع معدات هواوي من شبكات الجيل الخامس بحلول نهاية عام 2027.

وفي يناير، أعلنت لندن عن خططها الجديدة لحماية شبكة الاتصالات في البلاد، وهي خطوة يُنظر إليها على نطاق واسع على أنها موافقة على دور مقيد لشركة هواوي في المساعدة على بناء شبكة الجيل الخامس في البلاد.

ولفت السفير الصيني إلى أنه “من الخطأ أن تمارس المملكة المتحدة تمييزا ضد الشركات الصينية بسبب ضغوط من الولايات المتحدة. بعض الناس يتحدثون عن (مخاطر الأمن الوطني). لا يوجد دليل قوي وثابت على القول بأن هواوي تمثل خطرا على المملكة المتحدة”.

وتابع “لقد كانوا هنا منذ 20 عاما. لقد قدموا مساهمة هائلة ليس فقط في صناعة الاتصالات في هذا البلد. لقد أوفت بمسؤوليتها كشركة . وساعدت المملكة المتحدة على التطور”.

وقال “رئيس الوزراء (البريطاني) بوريس جونسون لديه خطة طموحة للحصول على تغطية كاملة للجيل الخامس بحلول عام 2025. أعتقد أن هواوي يمكن أن تقدم ذلك. هواوي يمكن أن تقدم مساعدة كبيرة”.

وأوضح ليو “لكن الآن يبدو لي أن المملكة المتحدة تطردها، وتعمل من خلال استخدام الكلمات الإعلامية على التخلص منها بموجب ضغوط من الولايات المتحدة. وقد ادعى قادة الولايات المتحدة أن لهم الفضل في ذلك”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تصفح ايضاً