2023-09-25

معرض كانتون الرقمي انعكاس لاتجاهات الاقتصاد الصيني الجديدة

النسخة الـ 127 لمعرض الاستيراد والتصدير الصيني ” كانتون ، التي عقدت على الإنترنت للمرة الأولى في تاريخه الممتد يمتد 63 عاما تعكس اتجاها جديدا للتنمية الاقتصادية في الصين

كانتون معرض الصين الاستيراد التصدير التجارة العالمية

بكين:المشهد الصيني

قال موقع ” تشاينا نيوز” أن الجلسة الـ 127 لمعرض الاستيراد والتصدير الصيني ، التي عقدت على الإنترنت للمرة الأولى في تاريخه الممتد يمتد 63 عاما  تعكس اتجاها جديدا للتنمية الاقتصادية في الصين.
يعتبر الحدث الذي يقام مرتين كل عام ، والمعروف أيضًا باسم معرض كانتون ، أكبر معرض تجاري عالمي على نطاق واسع منذ اندلاع فيروس كورونا الجديد.
يعد المعرض الرقمي الذي يجذب نحو 25000 شركة مشاركة تعرض 1.8 مليون منتج ، مبادرة تجارية غير مسبوقة  كسرت قيود الزمان والمكان.
سيتمكن مئات الآلاف من المشترين العالميين والملايين من محترفي التجارة الخارجية الصينيين من التفاوض عبر الإنترنت على مدار 24 ساعة في اليوم خلال الحدث الذي يستمر 10 أيام ، مما يضخ زخما جديدا في التجارة العالمية.
يمكن للمشترين الدوليين اختيار 1.8 مليون منتج وخدمة معروضة عبر وسائط مختلفة مثل الصور ومقاطع الفيديو والأشكال ثلاثية الأبعاد في 50 منطقة عرض على الإنترنت استنادًا إلى 16 فئة من السلع.

حث رئيس مجلس الدولة الصيني لي كه تشيانغ على بذل جهود لتحقيق نتائج مثمرة من معرض الصين للاستيراد والتصدير في دورته الـ127، والمعروف باسم معرض كانتون، الذي يقام على الإنترنت.

وأدلى لي، وهو أيضا عضو اللجنة الدائمة للمكتب السياسي للجنة المركزية للحزب الشيوعي الصيني، بهذه التصريحات عند حضوره مراسم الافتتاح الافتراضية للحدث في بكين.

ودعا لي إلى ضرورة بذل جهود لضمان أمن السلسلة الصناعية، والحفاظ على الاستقرار في التجارة الخارجية والاستثمار الخارجي، وتعزيز التعاون لتحقيق نتائج مربحة للجميع.

وتفقد لي صالات العرض الإلكترونية الخاصة بالشركات.

وأثناء زيارة صالة العرض لشركة (جري) العملاقة للأجهزة المنزلية في الصين، قال لي إن معرض كانتون عبر الإنترنت أظهر عزم البلاد على توسيع الانفتاح وضمان أمن سلاسل الصناعة والإمداد الدولية.

كما زار لي شركة (لوكتك) المصنعة لمنتجات أنظمة العمل. واستفادت الشركة التي تتخذ من نينغبو مقرا لها، من التجارة الإلكترونية الدولية لتحقيق نمو في الصادرات، كما تخطط لتوسيع مستودعاتها الخارجية.

وحث رئيس مجلس الدولة على بذل جهود لتطوير المزيد من منصات المستودعات الخارجية لخدمة الشركات الصغيرة والمتوسطة، مشيرا إلى أن تطوير التجارة الإلكترونية الدولية يمكن أن يساعد الشركات في البقاء والازدهار وسط تفشي “كوفيد-19”.

 افتتاح معرض كانتون 127 على الإنترنت لا يعكس فقط تطوير صناعة الإنترنت النشطة في الصين  والبنية التحتية الرقمية الجديدة بما في ذلك 5G  والحوسبة السحابية  والبيانات الضخمة والذكاء الاصطناعي وإنترنت الأشياء  والقدرة التصنيعية وانما يعكس تصميم الصين على استقرار التجارة الخارجية والالتزام بتبني العولمة  وتقديم مساهتها في الاقتصاد العالمي.
قال فانغ هونغبو  رئيس مجموعة ميديا انه عبر مشاركة ممتدة وطويلة الاجل في معرض كانتون  شجعت المجموعة ​​التحول الرقمي قبل أربع سنوات  مشيرا الى ان شركة “ميديا” جمعت بين تجربتها السابقة مع النموذج الجديد للمعرض الرقمي لاستكشاف إمكانيات رقمية جديدة لـ “التصنيع الذكي في الصين” للانطلاق عالميا

  وذكرت صحيفة فاينانشال تايمز أنه لضمان سير المعاملات في المعرض الرقمي لهذا العام بسلاسة ، قدم بنك الصين خدمات مالية متنوعة عبر الحدود وعزز إجراءات الصرف الأجنبي الحصرية وتيسير التجارة الخارجية

 
قال باى مينغ نائب مدير معهد أبحاث السوق الدولية التابع للأكاديمية الصينية للتجارة الدولية والتعاون الاقتصادي: ”  ان إصرار الصين على إقامة معرض كانتون على الإنترنت بالرغم من الوباء يوضح أن تصميم البلاد وثقتها بتعزيز تنمية التجارة الخارجية والانفتاح لن يتغير”.
 سيستمر معرض الصين للاستيراد والتصدير رقم 127 حتى 24 يونيو في قوانغتشو بمقاطعة قوانغدونغ بجنوب الصين ، وهو يعكس الاتجاه الرقمي للاقتصاد الصيني في المستقبل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تصفح ايضاً