2024-05-19

عودة الابطال : الفريق الطبي الصيني العائد من الجزائر والسودان يصل بلدية تشونغتشينغ

فريق طبي صيني مكون من(20) عضوا من منطقتي تشونغتشينغ وماكاو الصينية عاد الى موطنه بعد ان قضى 30 يوما توزعت ما بين الجزائر والسودان بعد ان درب ما يقارب 2500 كادر طبي في البلدين

تشونغتشينغ: المشهد الصيني

 أكدت لجنة الصحة ببلدية تشونغتشينغ بجنوب غربي الصين في موقعها الالكتروني أن فريق الخبراء الطبيين التي بعثته الصين إلى الجزائر والسودان للمساعدة على مكافحة وباء كوفيد-19، عاد إلى بلدية تشونغتشينغ يوم 12 يونيو.

وكان هذا الفريق الذي ضم 20 خبيرا تم اختيارهم من قبل بلدية تشونغتشينغ ومنطقة ماكاو الإدارية الخاصة بشكل مشترك تحت إشراف لجنة الصحة الوطنية الصينية، قد اتجه إلى عاصمة الجزائر يوم 14 مايو، وغادر الجزائر متجها إلى السودان في 28 مايو.

وخلال مدة 30 يوما، قام خبراء الفريق بندوات وتبادلات ووفروا تدريبات وإرشادات وزيارات إلى الهيئات الطبية ومباحثات في حالات الإصابة، للمشاركة في تجاربهم مع مسؤولي حكومتي الجزائر والسودان والخبراء المتخصصين وفروع منظمة الصحة العالمية والعاملين الطبيين في المستشفيات المحلية، والدراسة معا في الإجراءات المحلية للوقاية والسيطرة على وباء كوفيد-19، وطرح اقتراحات فنية.

كما أجرى الفريق تدريبات وإرشادات حول تقنيات الوقاية والسيطرة على الوباء للهيئات الممولة من قبل الصين والمواطنين الصينيين والأجانب من أصل صيني والطلاب الصينيين الدارسين بالخارج والفرق الطبية الصينية في الجزائر والسودان. وقدم دعما تقنيا وعلاجا طبيا وأدوية للمرضى المصابين.

وبجانب ذلك، أجرى تبادلات فنية مع مسؤولي الحكومات وخبراء متخصصين من مصر وجنوب السودان والمغرب وموريتانيا عبر مؤتمرات الفيديو، كما أجرى تدريبات وإرشادات للأشخاص الصينيين ذات الصلة.

وأثناء عمله بالخارج، قام أعضاء الفريق بـ23 زيارة إلى المستشفيات والمختبرات والهيئات البحثية المحلية، وعقدوا 56 ندوة لتبادل التقنيات و19 إرشادا ميدانيا بالإضافة إلى ما يزيد عن 30 ندوة تدريبية متخصصة، حيث تم تدريب حوالي 5400 شخص. كما قدم وثيقة نصيحة للعمل على الوقاية والسيطرة على كوفيد-19 بلغات متعددة لحكومتي البلدين.

وتلقى الفريق إستقبالا حارا من قبل الحكومة والشعب في الجزائر والسودان، حيث التقى الخبراء بوزير الصحة الجزائري عبد الرحمن بن بوزيد ورئيس الوزراء السوداني عبدالله حمدوك وغيرهما من المسؤولين الحكوميين من البلدين. كما سلم رئيس الفريق تشو لين تبرعات المواد الوقاية بالنيابة عن حكومة تشونغتشينغ إلى حكومتي البلدين.

وحسب لائحة بلدية تشونغتشينغ حول إدارة الوافدين من الخارج، يبقى أعضاء فريق الخبراء الطبيين في الحجر الصحي لمدة 14 يوما.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تصفح ايضاً