2024-04-18

صندوق النقد الدولي: تعلموا من تجربة الصين في مكافحة كوفيد-19

يقول صندوق النقد الدولي أن الصين كانت أول من اتخذ إجراءات قوية للغاية وأول من يخرج من أزمة كوفيد-19، لذلك هناك الكثير من الدروس القيمة التي يمكن تعلمها من تجربة الصين

واشنطن:المشهد الصيني

ذكر صندوق النقد الدولي يوم الخميس أن الصين كانت أول من اتخذ إجراءات قوية للغاية وأول من يخرج من أزمة كوفيد-19، لذلك هناك الكثير من الدروس القيمة التي يمكن تعلمها من تجربة الصين.

وقال المتحدث باسم صندوق النقد الدولي جيري رايس خلال مؤتمر صحفي افتراضي إن “الصين تتخذ، بوضوح، إجراءات قوية للغاية لمكافحة الجائحة”.

وأضاف رايس أن “ما فعلوه على نطاق واسع على الصعيدين النقدي والمالي، وهما المجالان اللذان اتخذت فيهما بالطبع العديد من البلدان الأخرى تدابير قوية، هو السبيل الذي أتاحت به الصين الفرصة للاقتصاد للتكيف مع هذه الظروف الجديدة والصعبة، والذي يعد، مرة أخرى، شيئا يجب على جميع الدول القيام به”.

ولفت المتحدث باسم صندوق النقد الدولي إلى أن الصين تمضي قدما في بعض المجالات، والتي يمكن أن تقدم دروسا للآخرين. “ومنها على سبيل المثال، أنظمة الدفع الإلكتروني، والتجارة الإلكترونية، وربط الشركات الصغيرة جدا بالأسواق والمستهلكين”، هكذا ذكر المتحدث.

وقال رايس “أعتقد أنه من الأهمية بمكان النظر إلى تجربة الصين، في ظل تطور هذه الأزمة العالمية”.

وذكر أيضا إن الصين لديها دور هام لتلعبه في مساعدة العالم والدول الأشد فقرا على وجه الخصوص، مشيرا إلى أن الصين تعهدت بدعم مبادرة مجموعة العشرين الخاصة بتخفيف عبء الديون عن كاهل البلدان ذات الدخل المنخفض.

ورحب المتحدث باسم صندوق النقد الدولي بـ”المساهمة السخية للغاية” المقدمة من الصين وعدد من الدول الأخرى لصندوق احتواء الكوارث والإغاثة، والتي يمكن أن تقدم بعض التخفيف من عبء الديون عن كاهل أشد الدول الأعضاء فقرا بصندوق النقد الدولي.

وذكر رايس أنه بموجب صندوق احتواء الكوارث والإغاثة الذي أدخلت تحسينات عليه، حصلت 27 دولة حتى الآن على إعفاء فوري من التزاماتها الخاصة بالسداد للمقرض متعدد الأطراف، مضيفا بقوله “ونتطلع إلى تخفيف عبء الديون من جانب صندوق النقد الدولي بواقع ثلاثة أضعاف”.

وخلال المؤتمر الصحفي، لفت المتحدث أيضا إلى أن صندوق النقد الدولي تلقى طلبات تمويل طارئة من 102 دولة، تمت الموافقة على 59 منها حتى يوم الأربعاء.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تصفح ايضاً