2024-06-13

شي يحث دول العالم على التضامن والتعاون في مواجهة التحديات الخطيرة

دعا الرئيس شي إلى تنسيق الجهود لبناء مجتمع مصير مشترك للبشرية، مشددا على أنه يتعين على جميع البلدان دعم الأمم المتحدة ومنظمة الصحة العالمية بقوة، في لعب دورهما المنوط بهما في تنسيق التعاون الدولي في مكافحة المرض

 بكين:المشهد الصيني

 قال الرئيس الصيني شي جين بينغ إنه فقط من خلال الوقوف معا والتعاون بروح المصير المشترك، يمكن للدول في أنحاء العالم معالجة جميع صعوبات القرن وتحدياته.

صرح شي بذلك خلال محادثة هاتفية مع نظيره البرتغالي مارسيلو ريبيلو دي سوزا.

ووجه شي الشكر للرئيس البرتغالي على رسالته التي بعث بها معبرا فيها عن تعاطفه مع الشعب الصيني عقب تفشي مرض فيروس كورونا الجديد (كوفيد-19) في الصين، مضيفا أن الصين والبرتغال تعملان معا في تضامن وأن الجانب الصيني يدعم بقوة جهود البرتغال في مكافحة المرض.

وأكد شي أن الصين تقف على أهبة الاستعداد لمواصلة توفير المساعدة للبرتغال في حدود استطاعتها، ومساعدتها بنشاط في شراء ونقل الإمدادات الطبية من الصين.

وأعرب شي عن تطلعه إلى أن يعمل الجانبان بعد انتهاء أزمة المرض، على تعميق التعاون في مختلف المجالات، وتعزيز البناء المشترك للحزام والطريق، واستكشاف سبل التعاون الثلاثي في مجال الصحة العامة وغيرها من المجالات، والدفع من أجل تنمية أكبر للشراكة الاستراتيجية الشاملة بين الصين والبرتغال.

وأوضح شي أن تاريخ الحضارة الإنسانية هو تاريخ صراع البشر المستمر مع مختلف الكوارث والتغلب عليها، مضيفا أن تعزيز حماية صحة ورفاهية الشعوب ودعم التنمية الاقتصادية والاجتماعية، مسؤولية تاريخية تقع على عاتق الدول في كل الأوقات.

ودعا شي إلى تنسيق الجهود لبناء مجتمع مصير مشترك للبشرية، مشددا على أنه يتعين على جميع البلدان دعم الأمم المتحدة ومنظمة الصحة العالمية بقوة، في لعب دورهما المنوط بهما في تنسيق التعاون الدولي في مكافحة المرض، كما يتعين على دول العالم تعزيز التنسيق بشأن سياسات الاقتصاد الكلي، والحفاظ على استقرار سلاسل الإمداد وسلاسل الصناعة على الصعيد العالمي.

وحث شي الصين والبرتغال، ومعهما الاتحاد الأوروبي، على التعاون في بذل جهود نشطة في هذا الصدد.

من جانبه، قال ريبيلو دي سوزا إن الجانب البرتغالي يشيد بالعزم الشديد الذي أظهره الشعب الصيني خلال المعركة التي خاضها ضد المرض، لافتا إلى أن المرض عدو مشترك للبشرية جمعاء، وأنه يتعين على المجتمع الدولي التمسك بالتعددية والاشتراك في مواجهة المرض.

وأعرب دي سوزا عن امتنانه لما قدمته الصين من مساعدة ودعم قيمين، ما وصفه دي سوزا بأنه ساهم بشكل كبير في المعركة التي تخوضها البرتغال ضد المرض.

ومشيرا إلى أن الصداقة البرتغالية-الصينية موجهة نحو المستقبل، قال دي سوزا إن المعركة المشتركة ضد المرض ستسفر بكل تأكيد عن مزيد من توطيد الصداقة بين البلدين، وإن الشراكة بين البلدين ستزداد قوة.

وقال الزعيم البرتغالي إنه يتطلع إلى لقاء شي قريبا بعد انتهاء أزمة المرض، والاشتراك معه في دفع التعاون الودي بين البرتغال والصين قدما.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تصفح ايضاً