2024-07-19

مبعوث صيني يدعو إلى تقديم دعم دولي للسودان

دعا مندوب الصين بالامم المتحدة الى إنهاء العقوبات الأحادية الجانب المفروضة على السودان ،و تقديم الدعم الدولي للبلاد في مواجهة كوفيد-19… ودعا المؤسسات المالية الدولية إبداء المرونة إزاء ديون السودان .. واكد ان الصين تبرعت بالكثير من الإمدادات الطبية للسودان وستواصل تقديم المزيد في المستقبل

الامم المتحد الصين السودان

الأمم المتحدة: المشهد الصيني

دعا مبعوث صيني إلى إنهاء العقوبات الأحادية الجانب المفروضة على السودان وكذلك تقديم الدعم الدولي للبلاد في مواجهة كوفيد-19.

وقال ياو شاو جيون، الوزير المفوض لبعثة الصين الدائمة لدى الأمم المتحدة، إنه يتعين على المجتمع الدولي أن يراقب عن كثب آثار كوفيد-19 على السودان وشعبه.

وأفاد أمام مجلس الأمن إنه بالنظر إلى ضعف الأنظمة الصحية والطبية في السودان، فإن الصين تشجع المجتمع الدولي على تقديم المساعدة للحكومة السودانية.

وذكر أنه ينبغي رفع العقوبات الأحادية الجانب المفروضة على السودان، لافتا إلى أنه يتعين على المؤسسات المالية الدولية إبداء المرونة إزاء ديون السودان وتقديم يد العون.

وأوضح أن الصين تبرعت بالكثير من الإمدادات الطبية للسودان، بما في ذلك أقنعة الوجه ومجموعات الاختبار وبدلات الوقاية، مبينا أن الصين ستواصل تقديم المساعدة في المستقبل.

وأشار ياو إلى أن الوضع في دارفور مستقر بشكل عام، مبديا ترحيبه بالتطورات الإيجابية بشأن عملية السلام السودانية.

ودعا الأطراف ذات الصلة في دارفور إلى اغتنام فرصة التقدم السياسي والاستجابة لدعوة الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش إلى وقف عالمي لإطلاق النار. وأضاف أن الوقت قد حان لحل النزاعات والخلافات من خلال الحوار السياسي وتعزيز عملية السلام.

وذكر ياو أنه فيما يتعلق بوجود العملية المختلطة للاتحاد الأفريقي والأمم المتحدة في دارفور (يوناميد) للمتابعة، يجب أن يتم اتخاذ القرارات على أساس وجهات النظر والمواقف السودانية والوضع على الأرض.

وأوضح أن القضايا الحاسمة، بما فيها ما إذا كان سيتم إقامة بعثة سياسية خاصة وتفويضها المحدد، يجب أن تحترم تماما رغبات السودان وسيادته واستقلاله ووحدة أراضيه.

وقال إن الصين مستعدة للعمل مع المجتمع الدولي لمواصلة القيام بدور بناء في تعزيز السلام والتنمية المستدامة في السودان.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تصفح ايضاً